ﻛﺘﺎﺏ جزيرة الموت ﻝاغاثا كريستي

جزيرة الموت
ﺗﺄﻟﻴﻒ : اغاثا كريستي
ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻭ ﺗﺤﻘﻴﻖ : عمر عبد العزيز أمين
اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : روايات وكتب ادبية
356 ﺯاﺋﺮ ﺷﺎﻫﺪ ﻫﺬ اﻟﻜﺘﺎﺏ
روايات بوليسية مشوقة نبتت من أرض الواقع، وتمت تفاصيلها في رحاب خيال اجاثا كريستي التي تقنع من خلال أجواء رواياتها بأنها لا بد أنها كانت تعمل مخبرة بوليسية. فالأحداث المتدافعة التي تسبق أحياناً الجريمة، أو تلك التي تواكبها والتحقيقات التي تجري، والتكهنات التي تفترض والأجواء التي يعيشها القارئ بكل مشاعره المشحونة بالغموض، كلها تشترك مجتمعة في بناء كيان روائي ذا نكهة بوليسية، احتل حيزاً كبيراً في عالم هذه الرواية، التي كانت اجاثا كريستي أهمّ روادها. نبذة الناشر:"أجاثا كريستي" كاتبة روايات بوليسية، ولدت في جنوب غرب إنجلترا من أب أميركي وأم إنجليزية، لكنها تقول "إني إنجليزية". تتميز عن جميع الروائيين البوليسيين، مما نصبها ملكة عليهم جميعاً. فرواياتها كبيرة متكاملة، فيها عشرات الشخصيات الحية التي يشعر بها الإنسان دائماً. لا تترك شخصية تظهر في رواية لها دون أن توضح كل معالمها في لمسات سريعة طريفة مهما كان دور هذه الشخصية في الرواية، كما تميزت أيضاً بأن أشخاص رواياتها أشخاص عاديون، ولكنهم تعرضوا في الرواية لظروف أزالت القناع الحضاري عن الوحوش القابعة في أعماق كل إنسان. كذلك لم تلجأ الكاتبة العظيمة إلى عنصر الجنس في روايتها، على عكس ما أتبعه الآخرون. إنها كاتبة فاضلة ليس في كتاباتها ما يخجل الآباء أن يطلع عليه الأبناء. ولم تهدف إلى الإثارة، ولا تلجأ إليها. ورواياتها تضمنت أيضاً أهدافاً إنسانية فحواها أن (الجريمة لا تفيد) وأن الخير هو المنتصر في النهاية. والرواية التي بين يدينا تدخل ضمن سلسلة رواياتها البوليسية وفيها تروي قصة عشرة أشخاص يدعون إلى منزل منعزل في جزيرة بـ"الهند". كل شخص منهم يخفي سراً ما عن غيره ويخشى شيئاً ما. العجيب أن الشخص الذي دعاهم إلى منزله بالجزيرة لم يظهر في الأحداث! إذا بهم وهم في طريقهم إلى الجزيرة يضلون الطريق ويتفرقون، كل منفرد مع نفسه، حبيس ماضيه الذي تكتنفه الأسرار! ثم يموت كل منهم الواحد تلو الآخر...

ﺗﻌﻠﻴﻘﺎﺕ اﻟﺰﻭاﺭ